الخميس، 7 أكتوبر، 2010

من قلبي ليك أنت (من دفاتري القديمة)

من قلبي ليك أنت


المفروض النوت دي اتكتبت يوم ( Sunday, September 5, 2010 at 1:38am )

كانت بسبب موضوع معين ..والموضوع خلص وادفن واتردم علية كمان..

بس الظروف مخلتنيش نشرتها في المدونة...ودلوقتي جة وقتها :)

---------------------------------------

أنا مش بعرف اكتب شعر...علشان اعبر عن اللي جوايا ليك زيك...لكن بعرف أكتب اللي جوايا زي ما هو..بطريقتي أنا

رقاصة خرسا!!!!!!! آه .. هي دايما دورها أنها ترقص فالناس فاكراها مبسوطة .. بس هي لو اتكلمت حتقووووووووول .. المشكلة أنها مش عارفة تتكلم .. لو عرفت كانت قالت :(

(لمياء محمود)

قلبي

مبقتش فهما..قرر يعتزل الحب وبعد ما قرر بقا يستهبل...مرة يقولي بحب ومرة يقولي ده لعب...توهني وتهت معا...ولما حاولت اركز لاقتني دخلت لعبة ...غريبة علية...جديدة علية...لكن ليها مذاق مختلف..مجربتهوش قبل كده...بس كان عارف من البداية انها لعبة..اللعبة ليها وقت وتخلص مع نهاية الجيم...بس مكنش فارق معا مين كسبان ولا مين خسران..بس كان مهم متعة اللعبة نفسها...ودي في نظرة كانت احلي مكسب...ولا كان فارق معا مين جاب جون في مين...ولا النتيجة كام كام..المتعة اللعب

كان مستمتع بطريقة عجيبة باللعبة اللي خسر عشانها حاجات كتير كانت المفروض تحصل في حياتة .... لكن هو فضل يلعب اللعبة الغريبة علية دي

لكن...لما قلبي استهبل وحب اللعبة وادمنها...بقا زي التايه...ولا عارف يلعب كويس، ولا عارف يبعد ويسيب الدور المرة دي لغيرة...

بس لما شاف اللعبة بتخسرة بزيادة عن اللزوم..بداء شوية يفوق..خصوصا انة خالف قواعد اللعبة...ولما خالفها خاف...لأنة عارف انة هيبقا في موقف اضعف....ووقتها هيخسر كل اللي فات وكل اللي جي...غلطتة انة حب...وغلطتة الأكبر انة حاول يستمر وهو بيحب..علي اساس انة بيلعب وبس....فعلا غلطة....

بالنسبة بقا للاعب الماهر...اللي معتقدش قلبي قابل مثلة قبل كده...

أحب اقولك

قلبي كان عارف من البداية ا ن دي لعبة...وأنت شرط علية انها لعبة....وفهمتة كل قواعدها..ورسيتة عالدور....وعلي الرغم من كمية الرفض والهروب اللي هربة منك ...الا أنة في النهاية استسلم لضغوطك.....

لكن ملتزمش للنهاية باللعبة... خاني وحبك

ومكنش حاسس ان قادر يسيطر علي حبك...اللي جة زي الريح ضربت وعصف بكل بيوتة وارضة...وقواعدة ومبادئة واحلامة وحياتة...وبقا زي خراب...بمجرد ما فكر يقاوم حبك مرة واتنين وتلاتة.......ومليون....صحيت جوا حاجات كان دافنها علشان يرتاح من وجعها...قالك كتير واترجاك تبعد عن الالغام دي لكن صوتة مأثر معاك :(

بس تعرف أنت لازم تشفق علية لأنة زي ما قالك كتييييييير ان دي اول مرة يفكر يلعب الدور ده..او اللعبة دي تحديدا

أحب اقولك بقا مشاعرة اللي كان كاتمها عليك..كانت باينة بس في اللعب..لكن مقدرش يعبر عنها..وأنت مفهمتهاش...للأسف او يمكن

فهمتها وتجاهلتها

مهو لو كنت لقيت حد فاهم حاجة كان زماني لسه بعرف احب بجد و اتشحتف ع اللي بحبه......كنت عرفت انام من غير منوم ... لكن محدش فاهم حاجة

(أميرة حسان الدسوقي)

مش عارفة ابتدي منين..بس كفاية اقولك

مجرد وجودك قدامة اون لاين كان كفيل براحة نفسية من غير اي سبب منطقي...مجرد انك تكتب كومنت كان بيبسطة ويظقطتة وكأنك كاتبة في بروفيلة..... كان مجرد انتظارة ليك كل ليلة تكلمة احل من احلي متعة....كان مجرد بس ما تفكر تضغط علية علشان يلعب كويس...كان بيبقا نفسة يوقفك ويقولك بلاش هتبوظ حلاوة المشاعر اللي جوايا ليك..مجرد صوتك اللي أدمنة قلبي كان بيريحة حتي لو مش بتتكلم معايا....كفاية بس يسمعك....

كان قلبي عارف وشايف حواليك قلوب وقلوب بتميل عليك وتدوب....لكن مجرد بس فكرة انك قدامة كانت بتريحة..حتي لو مع مليون قلب تاني....كان عامل زي ايزيس في حبها لأوزريس.

برغم كل ده انت تجاهلت كل ده..وركزت فقط علي اللعبة ومحاولة اللعب بحرفية...في حين ان قلبي كان مركز في انة يستمتع بمشاعرة ناحيتك....ولعبة بقا اقل حرفية بكتير..

بس اول ما بقت اللعبة ماشية علي خطين عكس بعض...فوقت قلبي علي حاجة مهمة ان كده هيداس

خايفة على قلبي جدا من نزلة الكوبري .. العربيات جاية جري ومش حتاخد بالها من قلب صغير بيتنطط في كل حتة كده عشان كده بسرعة قررت ..قررت اوقف تاكسي من العربيات الكتير اللي كانوا ناويين يدوسوا قلبي في نزلة الكوبري

(لمياء محمود)

وعشان كده قررت اوقف اللعبة..أمسحك من قدامي ولو اني عارفة وواثقة انك جوة قلبي وعقلي....بس لازم لازم يكون في نهاية..اي شكل للنهاية هي كده كده لعبة ليها نهاية..بس حب ملوش نهاية.... لأنة حب من طرف واحد...

حبيت انهيها بدري بدري قبل ما اقع بدري بدري... وانا بجد مبقتش طايقة اي وقعة دلوقتي...ولا هستحملها اصلا

واللي تاعبني اكتر وأكتر...ياريت كنت حبتني ... لكن دي كانت مجرد لعبة...

وأنا قلبي لف و دار....ميت ألف ليل ونهار...نفسه فـ فرحه كادوه....وحلاوه من غير نار

(مصطفي ابراهيم)

من قلبي ليك..ولو انة الرجوع بقا صعب...لكن ميضرش اقولك كل اللي جوايا...ما أنا لازم اقول بدلما اطق

وعدتُكِ أن لا أُحِبَّكِ.

ثُمَّ أمامَ القرار الكبيرِ، جَبُنْتْ وعدتُ بأشياءَ أكبرَ منّي فماذا بنفسي فعلتْ؟ لقد كنتُ أكذبُ من شدّة الصدقِ، والحمدُ للهِ أنّي كذبتْ.... أحبك

(نزار قباني)

سامح قلبي أنة خان شروط اللعبة وحبك....أحبك جدااا وأعرف اني تورط جدااا

سامح قلبي انة قرر يقف قبل ما يتوه جوة حبك ... والحمد لله اني تراجعت :(

بس كفاية عليك اني استمتعت بكل لحظة في اللعبة دي حتي وانت مش بتبادلني نفس الحب

:)


شكرا

http://www.youtube.com/watch?v=-Myuew0muWk&feature=related


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق