الأربعاء، 29 يوليو، 2009

يا جت يا مجتش...

اااااه من فرحة احلامي ومن خوف ظنوني..كم اناديك وفي لحني حنين و دعاء..
يا رجائي انا كم عذبي طول الرجاء..
انا احيا في غدا الان بأحلامي اللقاء، فأتي او لا تأتي او فافعل بقلبي ما تشاء..
الله عليكي يا ست :)
الحمد لله...



هناك 4 تعليقات:

  1. الله عليكى ياست
    الله عليكى ياشيمو على اختيارك الجميل
    مش معنى انها اغنيه منسوبه لحد تانى يبقي انتى خارج الحسابات لا
    مجرد انك عرضتيها على الناس فده لانك حاساها وجميل اختيارك
    تقبلي مروري

    ردحذف
  2. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  3. ربنا يخليك يا اااااااااا
    طب اقول يا مين..؟؟؟
    انا لسة متشرفتش باسمك
    بس نورت المدونة لتاني مرة :)

    ردحذف